الأربعاء, أكتوبر 5, 2022
spot_imgspot_imgspot_img
الرئيسيةسياسةالرئيس التونسي يحذر واشنطن: لا تتدخلوا في شؤوننا الداخلية

الرئيس التونسي يحذر واشنطن: لا تتدخلوا في شؤوننا الداخلية

أكد الرئيس التونسي قيس سعيّد، اليوم الثلاثاء، تمسك بلاده بسيادتها ورفض التدخل في شؤونها الداخلية، خلال لقائه بمساعدة وزير الخارجية الأمريكي لشؤون الشرق الأدنى باربارا ليف.

وأعرب سعيّد لليف خلال اللقاء، عن استيائه من التصريحات التي أدلى بها عدد من المسؤولين الأمريكيين، وفقاً لصحيفة “الشروق” الجزائرية.

وأوضح سعيّد العديد من المسائل المتصلة بالمسار الذي تعيشه تونس.

وفنّد الرئيس التونسي خلالها العديد من الادعاءات التي تُروّج لها أطراف معلومة، بحسب تعبيره.

وطالب سعيّد السلطات الأمريكية أن تستمع إلى نظيرتها التونسية، وذلك لمعرفة حقيقة الأوضاع.

وفي السياق، دعا الرئيس سعيّد المجموعة الدولية لأن تقوم بدورها كاملاً، وذلك للمساهمة في استعادة الشعب التونسي للأموال المنهوبة.

وذكرت الرئاسة التونسية في بيان، أن اللقاء كان مناسبة لتناول الأوضاع الاقتصادية والاجتماعية في تونس.

كما أشارت الى الدور الذي يمكن أن تضطلع به المجموعة الدولية للمساعدة على تجاوز الصعوبات التي تمرّ بها البلاد.

وتناول اللقاء بين سعيّد وليف، تطور العلاقات الثنائية بين تونس وأمريكا، وذلك فقاً لبيان الرئاسة التونسية.

ورفض الرئيس التونسي في وقت سابق من شهر آب/أغسطس الجاري، بشكل قاطع، التدخل في شؤون تونس والشعب التونسي الداخلية واختياراته إو الحكم بلسانه.

وأشار سعيّد في لقاء مع وزير الشؤون الخارجية والهجرة التونسي عثمان الجرندي، إلى أن تونس دولة حرة ومستقلة، وتلتزم بالشرعية الدولية والقانون الدولي.

http://لتصلك أحدث الأخبار يمكنك متابعة قناتنا على التلغرام

مدونات ذات صلة
- Advertisment -spot_img

الأكثر قراءة