الأربعاء, أكتوبر 5, 2022
spot_imgspot_imgspot_img
الرئيسيةالواجهة الرئيسيةانتشال جثث عشرات المهاجرين اللبنانيين قبالة السواحل السورية

انتشال جثث عشرات المهاجرين اللبنانيين قبالة السواحل السورية

انتشلت السلطات السورية، أمس الخميس، ما لا يقل عن 60 شخصاً، وأنقذت 20 آخرين جراء غرق مركب مقابل شاطئ مدينة طرطوس.

وأوضح محافظ طرطوس عبد الحليم خليل في تصريحٍ لإحدى الإذاعات المحلية، أن الحصيلة ارتفعت، اليوم الجمعة، لـ 60 بسبب انتشال جثامين جديدة من شواطئ متفرقة.

وذكرت وزارة النقل السورية في بيان، أن المركب كان يقل ما بين 120 و 130 شخصاً، وفقاً لوكالة الأنباء السورية “سانا”.

وأشارت الوزارة إلى أن صيادين وعناصر من الدفاع المدني والإسعاف والمحافظة والمجتمع المحلي، شاركوا في عمليات الإنقاذ.

وبينت الوزارة أن عمليات الإنقاذ توقفت بسبب ارتفاع الأمواج، التي تشكل خطراً على فرق الإنقاذ في البحر، وفقاً للبيان.

وتم نقل الجثث والناجين إلى كل من مشفى “بانياس” الوطني، ومشفى “الباسل” الوطني في طرطوس.

وذكر مدير عام الموانئ السورية سامر قبرسلي، أن المركب غادر منطقة المنية شمال لبنان، الثلاثاء الماضي، بقصد الهجرة وحمل عدة جنسيات.

بدوره، أبلغ وزير النقل السوري زهير خزيم نظيره اللبناني علي حمية خلال اتصال هاتفي، عن انتشال عدد من الجثث والناجين، بعد ورود معلومات عن غرق الزورق وعلى متنه لبنانيين.

وكشف مكتب الوزير خزيم في بيان، أن هناك 24 زورقاً للبحث تعمل منذ الساعة الأولى لورود المعلومات عنه، لافتاً إلى أن ثمة فرقاً تنتشر على الشاطئ للغاية نفسها، وفقاً لوكالة الأنباء اللبنانية.

وأجرى حمية أيضاً اتصالاً مع المدير العام للموانئ السورية سامر قبرصلي، والذي أفاد بأن الكوادر السورية تعمل بكل جهودها على ما يمكن إنقاذه من الزورق.

وفي 23 نيسان/أبريل الماضي، غرق زورق يحمل أكثر من مئة مهاجر غير شرعي من جنسيات لبنانية وسورية، وذاكقبالة سواحل مدينة طرابلس اللبنانية.

وتم انتشال نحو 80 جثة وناجي من الزورق الذي غرق على عمق نحو 470 متراً، في حين ما يزال البحث جار عن الباقي.

لتصلك أحدث الأخبار يمكنك متابعة قناتنا على التلغرام

مدونات ذات صلة
- Advertisment -spot_img

الأكثر قراءة