الأربعاء, ديسمبر 7, 2022
spot_imgspot_imgspot_img
الرئيسيةأخبارقادة السبع يحذّرون بوتين من استخدام أسلحة نووية أو كيمياوية

قادة السبع يحذّرون بوتين من استخدام أسلحة نووية أو كيمياوية

حذّر قادة دول مجموعة السبع روسيا من عواقب وخيمة في حال استخدمت أسلحة نووية أو كيمياوية أو بيولوجية في أوكرانيا.

وأكد قادة المجموعة أن الحديث بصورة غير مسؤولة عن استخدام الأسلحة النووية يعرض الأمن العالمي للخطر.

وعقدت محادثات طارئة بين الدول الأعضاء عبر الإنترنت، ردا على القصف الجوي والصاروخي الروسي على أوكرانيا هذا الأسبوع.

وتحدث الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي خلال الاجتماع.

وصدر بيان ختامي أدانت من خلاله الدول الأعضاء قصف المناطق المدنية بوصفها “جريمة حرب”.

في غضون ذلك، قال الرئيس الأميركي، جو بايدن، إنه لا يعتقد أن فلاديمير بوتين، سيستخدم سلاحاً نووياً تكتيكياً في حربه على أوكرانيا.

وفي مقابلة مع شبكة سي إن إن الأميركية، قال بايدن:
“لا أعتقد أنه سيفعل ذلك، وهو احتمال تابعه المسؤولون الأميركيون بقلق. بينما تكبدت القوات الروسية خسائر محرجة في ساحة المعركة”.

كما أضاف بايدن قوله: “أعتقد أنه انعدام مسؤولية بالنسبة له التحدث عن ذلك، أن زعيماً عالمياً لإحدى أكبر القوى النووية في العالم يقول إنه قد يستخدم سلاحا نوويا تكتيكيا في أوكرانيا”.

وقبل انعقاد الاجتماع، عبر قادة دول السبع عن دعمهم لأوكرانيا، وعن إدانتهم للضربات الروسية الصاروخية الواسعة التي استهدف أوكرانيا يوم الاثنين.

كذلك قالت المجموعة، التي تضم كندا والولايات المتحدة وفرنسا وبريطانيا وألمانيا وإيطاليا واليابان:
“سنواصل تقديم الدعم المالي والإنساني والعسكري والدبلوماسي والقانوني وسنقف بحزم مع أوكرانيا مهما طال الأمر”.

كما أدانت المجموعة محاولات الرئيس الروسي فلاديمير بوتين الأخيرة لضم أربع مناطق أوكرانية.

كما طلب زيلينسكي من الدول الأعضاء العمل على تعزيز قدرات الدفاع الجوي لدى أوكرانيا. بالإضافة إلى دعم مهمة دولية على حدود أوكرانيا مع بيلاروسيا.

وكان الرئيس البيلاروسي – حليف بوتين – قد وافق على نشر قواته إلى جانب القوات الروس على الحدود مع أوكرانيا.

وقتل ما لا يقلّ عن 19 شخصا وسجّل ارتفاع في عدد الجرحى، في أعقاب القصف الروسي على وسط كييف ومناطق مختلفة في أوكرانيا.

واستمر القصف حتى أمس الثلاثاء. ونصح المدنيون بالبقاء في ملاجئ للحماية من القصف الجوي.

وكان الرئيس الروسي قد أوضح أن الهجمات الصاروخية جاءت ردا على الانفجار الذي وقع يوم السبت على الجسر الوحيد المؤدي إلى شبه جزيرة القرم.

لتصلك أحدث الأخبار يمكنك متابعة قناتنا على التلغرام
مدونات ذات صلة
- Advertisment -spot_img

الأكثر قراءة