الجمعة, ديسمبر 2, 2022
spot_imgspot_imgspot_img
الرئيسيةأخبارالإماراتفائض تجاري لصالح أمريكا مع الإمارات.. ما هي التفاصيل؟

فائض تجاري لصالح أمريكا مع الإمارات.. ما هي التفاصيل؟

وصل حجم التجارة الثنائية بين الإمارات والولايات المتحدة الأمريكية إلى حوالي 25 مليار دولار خلال عام 2021.

فيما وصل الرصيد التراكمي لأصول الاستثمارات الإماراتية في الولايات المتحدة إلي نحو 65 مليار دولار حتى نهاية 2020 منها أكثر من 33 مليار دولار استثمار مباشر.

أما حجم الاستثمارات الأجنبية المباشر إلى دولة الإمارات من الولايات المتحدة الأمريكية فقد وصل إلى حوالي 19.4 مليار دولار في نهاية عام 2020.

شركات إمارتية في أمريكا

استثمرت “مبادلة للاستثمار” أكثر من 100 مليار دولار في الولايات المتحدة، كما استثمرت صناديق ثروة سيادية أخرى من الإمارات بكثافة في الولايات المتحدة على مدار العشرين عاماً الماضية.

واستثمرت شركات إماراتية كبري مثل “موانئ دبي العالمية”، في الولايات المتحدة، بالإضافة إلى شركات أخرى من بينها بنك أبوظبي الأول، وبنك المشرق، وطيران الإمارات، والاتحاد للطيران، والإمارات العالمية للألمنيوم، ومصدر.

زيادة الصادرات الإماراتية

سجلت صادرات الإمارات إلى الولايات المتحدة الأمريكية ارتفاعاً بنسبة 19%، في الأشهر الثمانية الأولى من عام 2022.

وبلغت صادرات الإمارات للولايات المتحدة حوالي 4.74 مليارات دولار (17.4 مليار درهم)، في الفترة من كانون الثاني/ يناير إلى نهاية آب/أغسطس 2022، مقابل 3.98 مليارات دولار (14.6 مليار درهم) بالفترة المماثلة من العام السابق.

زيادة في واردات الإمارات

كذلك بلغت واردات الإمارات من الولايات المتحدة خلال الفترة نحو 13.1 مليار دولار، مقارنة مع 10.36 مليارات دولار في الفترة المقابلة من العام السابق بزيادة قدرها 26 بالمائة عن عام 2021.

واستوردت الإمارات سيارات وحافلات نقل ركاب وقطع غيار من أمريكا بقيمة 2.336 مليار دولار في 8 أشهر من عام 2022.

كما توزعت الواردات إلى 1.798 مليار دولار قيمة سيارات الركاب، و132 مليون دولار قيمة شاحنات وحافلات نقل الركاب، إضافة إلى 406 ملايين دولار قيمة قطع غيار.

فائض تجاري لصالح أمريكا

وسجل الفائض التجاري بين البلدين 8.35 مليارات دولار لصالح أمريكا، خلال الفترة المنتهية في آب/ أغسطس من عام 2022، مقابل 6.37 مليارات دولار في الأشهر الثمانية المماثلة من عام 2021.

شراكة عمرها 50 عاما

وحققت الإمارات والولايات المتحدة الأمريكية شراكة استراتيجية ناجحة على مدى 5 عقود في كثير من المجالات.

وتأتي الإمارات في المرتبة الأولى كأكبر سوق للصادرات الأمريكية في الشرق الأوسط، مع توجهات فاعلة لزيادة وتيرة التعاون التجاري والاقتصادي بين البلدين خلال الفترة المقبلة.

لتصلك أحدث الأخبار يمكنك متابعة قناتنا على التلغرام
مدونات ذات صلة
- Advertisment -spot_img

الأكثر قراءة