الإثنين, ديسمبر 5, 2022
spot_imgspot_imgspot_img
الرئيسيةأخبارمنظمو المونديال يعتذرون لطاقم تلفزيون دنماركي

منظمو المونديال يعتذرون لطاقم تلفزيون دنماركي

اعتذر منظمو كأس العالم في قطر، لطاقم تلفزيوني دنماركي، قاطع مسؤولون قطريون بثه المباشر من الدوحة، مهددين بتحطيم معداتهم.

مقاطعة عن طريق الخطأ

واعترفت اللجنة العليا للمشاريع والإرث في بيان، أن طاقم قناة “تي في 2” الدنماركية، “تعرضوا لمقاطعة عن طريق الخطأ”، في ساعة متأخرة من مساء الثلاثاء.

اعتذار إلى المذيع

وأضاف البيان، “بعد فحص تصريح البطولة وتصريح التصوير الخاص بالطاقم، تم تقديم اعتذار إلى المذيع من أمن الموقع، قبل أن يستأنف الطاقم نشاطهم”.

وكان مراسل القناة، راسموس تانتهولت، يتحدث على الهواء مباشرة إلى مذيع أخبار في الدنمارك، عندما صعد ثلاثة رجال خلفه على عربة كهربائية، وحاولوا حجب عدسة الكاميرا.

في حين سمع صوت تانتهولت وهو يقول بالإنجليزية: “لقد دعوتم العالم كله ليأتي إلى هنا، فلماذا لا نستطيع التصوير؟”.

كما أضاف “أنه مكان عام، يمكنك تحطيم الكاميرا، تريد تحطيمها؟ أنت تهددنا بتحطيم الكاميرا؟”.

احترام تصاريح التصوير

وقال المنظمون القطريون: إنهم تواصلوا لاحقاً مع تانتهولت، وأصدروا أيضاً توجيهات لجميع المؤسسات، باحترام تصاريح التصوير السارية للبطولة.

لا تمثيل رسمي للدنمارك

وفي سياق متصل، توجه المنتخب الدنماركي، الثلاثاء، من دون تمثيل رسمي من الحكومة، ولا من العائلة المالكة، إلى الدولة الخليجية.

وحرم المنتخب الدنماركي من ارتداء قمصان مؤيدة لحقوق الإنسان في مونديال قطر 2022.

كما أعلنت الحكومة الدنماركية، أن أياً من أعضائها لن يكون حاضراً في حفل افتتاح المونديال، الأحد المقبل، ولا حتى سفيرها لدى الدوحة.

وقدمت رئيسة الوزراء “ميت فريدريكسن”، استقالة الحكومة بعد فوزها في الانتخابات في مطلع الشهر الحالي.

وهي تجري حالياً مفاوضات لتشكيل أخرى جديدة.

وقالت وزيرة الرياضة آن هالسبو-يورغنسن لوكالة الأنباء الدنماركية “ريتزاو”: التركيز حالياً على تشكيل حكومة جديدة، في غضون ذلك، لن تكون الدنمارك ممثلة رسمياً في كأس العالم في قطر.

لا تمثيل ملكي أيضاً!

كما لن يكون هناك تمثيل للمملكة في حفل الافتتاح، إذ أعلن ولي العهد فريدريك، المولع بالمنتخب، أنه ينحاز إلى موقف الحكومة.

قمصان مؤيدة لحقوق الإنسان

وكان الاتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا”، قد رفض طلباً للمنتخب الدنماركي، بارتداء قمصان مؤيدة لحقوق الإنسان، خلال تدريباته في مونديال قطر.

وتواجه قطر انتقادات بسبب سجلها الحقوقي، خصوصاً حيال مسألة العمال الأجانب، في مشاريع بناء صروح المونديال.

بالإضافة الى حقوق النساء ومجتمع الميم.

كما سبق أن قررت شركة “هوميل”، الراعية الرياضية للمنتخب، طمس شعارها على القميص الرسمي خلال المونديالز

وذلك في “احتجاج على قطر وسجلها في حقوق الإنسان”.

وإلى جانب القميص الذي يحمل اللون الاحمر التقليدي للدنمارك، قدمت شركة “هوميل” أيضاً، قميصاً باللونين الرمادي والأسود، مع شعار بالكاد يمكن رؤيته.

والدنمارك هو البلد الإسكندنافي الوحيد المشارك في كأس العالم.

وجاءت الدنمارك في المجموعة الرابعة لكأس العالم 2022، إلى جانب فرنسا حاملة اللقب، أستراليا وتونس.

http://لتصلك أحدث الأخبار يمكنك متابعة قناتنا على التلغرام

مدونات ذات صلة
- Advertisment -spot_img

الأكثر قراءة