الجمعة, ديسمبر 2, 2022
spot_imgspot_imgspot_img
الرئيسيةأخبارأرباح الأندية المالية من كأس العالم

أرباح الأندية المالية من كأس العالم

تكفل لوائح الاتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا”، حلم المشاركة في كأس العالم، بكونه حق مشروع لجميع اللاعبين في جميع أرجاء المعمورة، ولا يحق للأندية منع لاعبيها، من تلبية نداء منتخبه الوطني.

ولم ينكر الفيفا دور هذه الأندية في إنجاح بطولاته، وأبرزها على الإطلاق كأس العالم للمنتخبات، الذي يقام بشكل دوري كل 4 سنوات.

وعليه قرر مكافأتها أو تعويضها مالياً، عن الفترة التي تترك فيها الأندية لاعبيها للمشاركة في المونديال.

برنامج مزايا الأندية

أطلق الاتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا”، بالتعاون مع رابطة الأندية الأوروبية “ECA”، التي تمثل جميع أندية العالم، برنامجاً لتوزيع الأرباح على الأندية عام 2008، أي قبل عامين من انطلاق كأس العالم 2010، في جنوب أفريقيا.

ووفق الفيفا، فإن تصميم البرنامج الذي أُطلق عليه اسم “مزايا الأندية”، جاء تقديراً من الاتحاد الدولي، لمساهمة الأندية في جميع دول العالم، في نجاح تنظيم بطولات كأس العالم.

وشمل الاتفاق في حينها مونديالي 2010، والبرازيل 2014.

كما تم تمديد العمل بالبرنامج عام 2015، ليشمل مونديالي روسيا 2018، وقطر 2022.

ومن خلال هذا البرنامج، تمنح الأندية مبالغ مالية، مقابل مشاركة لاعبيها في كأس العالم.

في حين تختلف قيمتها من ناد لآخر، حسب عدد اللاعبين، ومدة بقائهم مع المنتخب.

كم دفع الفيفا للأندية في آخر مونديالين؟

خصص الاتحاد الدولي لكرة القدم، مبلغ 40 مليون دولار للأندية، مقابل السماح للاعبيها، بالمشاركة في مونديال جنوب أفريقيا 2010.

وارتفع ذلك المبلغ، حتى 70 مليون دولار في مونديال البرازيل 2014، قبل أن يتم مضاعفته في مونديال روسيا، ليصل إلى 209 ملايين دولار.

وتتم إدارة هذا الملف، عن طريق إحدى لجان الفيفا المختصة، وهي لجنة إدارة كرة القدم للمحترفين.

كيف تحسب حصة كل ناد؟

ينظر الفيفا في عدد اللاعبين المشاركين في كأس العالم من كل ناد، وعدد الأيام التي يقضيها كل لاعب في المونديال.

ويبدأ الاتحاد الدولي لكرة القدم في احتساب المدة، قبل أسبوعين من مباراة الافتتاح، حتى اليوم التالي لمغادرة اللاعب، بعد إقصاء منتخب بلاده من النهائيات.

ولا يشترط الفيفا، مشاركة اللاعب مع منتخب بلاده في المونديال، فبمجرد اختياره في القائمة النهائية للمنتخب، يحق للنادي الحصول على هذه الأموال.

ويتم تحويل الأموال في البداية إلى الاتحاد المحلي التابع له النادي، ومن ثم تدخل حسابه، بعد انتهاء فعاليات كأس العالم.

المبالغ المدفوعة في مونديال روسيا 2018

ذكر موقع الاتحاد الدولي لكرة القدم، أن إجمالي عدد اللاعبين المختارين لتمثيل منتخبات بلادهم، في مونديال روسيا 2018، بلغ 736 لاعباً “32 منتخباً×23 لاعباً في كل فريق”.

واحتسب الفيفا معدلاً تقريبياً، لمشاركة كل هؤلاء اللاعبين، بواقع 24500 يوم.

كما تم بموجبها دفعت المؤسسة الدولية 8530 دولاراً عن كل لاعب يومياً، ليصل المبلغ الإجمالي إلى 209 ملايين دولار.

وفي حال حدوث أي خلل أو خطأ في الحسابات، أو تأخير في إيداع الأموال لأكثر من ناد، يراجع الفيفا ذلك.

ويدرس تفاصيل كل حالة بشكل منفصل، قبل اتخاذ قرار نهائي.

الأندية الأكثر دخلاً من مونديال روسيا 2018

جاء ريال مدريد، على رأسهم المستفيدة من أموال الفيفا في مونديال روسيا، حيث انتعشت خزينته بحوالي 3.96 مليون دولار.

يليه مانشستر سيتي بـ3.78 مليون دولار.

وجاء تشلسي في المركز الثالث 3.52 مليون دولار، ثم برشلونة بـ3.19 مليون دولار.

في حين جاء باريس سان جيرمان خامساً بـ3.16 مليون دولار.

ونال الهلال السعودي 1.81 مليون دولار، كأكثر الأندية العربية حصولاً على أموال الفيفا.

تلاه مواطنه أهلي جدة بـ1.61 مليون دولار، فالأهلي المصري بـ1.57 مليون دولار.

مداخيل الأندية من مونديال قطر 2022

أعلن الاتحاد الدولي لكرة القدم في 11 تشرين الأول/أكتوبر الماضي، أنه سيوزع 209 ملايين دولار، على جميع الأندية، التي سيشارك لاعبوها في كأس العالم.

وأوضح الفيفا عبر موقعه الرسمي، أنه سيدفع تعويضات لهم، عن كل يوم بقي فيه لاعبوها خلال مباريات البطولة.

بما فيها الفترة الإعدادية التي تسبق انطلاق المونديال.

http://لتصلك أحدث الأخبار يمكنك متابعة قناتنا على التلغرام

مدونات ذات صلة
- Advertisment -spot_img

الأكثر قراءة