الإثنين, ديسمبر 5, 2022
spot_imgspot_imgspot_img
الرئيسيةأخبارموسكو تتهم كييف بارتكاب "جريمة حرب" جديدة

موسكو تتهم كييف بارتكاب “جريمة حرب” جديدة

اتهمت وزارة الدفاع الروسية العسكريين الأوكرانيين، بارتكاب مذبحة ضد أسرى حرب روس، ونشرت مشاهد ذكرت أنها تحتوي أدلة على المذبحة الجماعية، التي نفذوها ضد جنودهم.

وأفادت الوزارة في بيان، أمس الجمعة، بأن القوات الأوكرانية أعدمت 10 من أسرى الحرب الروس “بشكلٍ وحشي”، وسط تصعيد واتهامات متبادلة بين الطرفين، وفقاً لـ “العربية نت”.

وأشارت الوزارة إلى أن الجيش الأوكراني أعدم 10 من أسرى الحرب الروس بإطلاق النار عليهم في الرأس مباشرةً.

كما نددت بما وصفتها بـ “جريمة حرب”.

وقالت الوزارة: “لا أحد يمكنه اعتبار القتل المتعمد والمنهجي لأكثر من عشرة جنود روس، بإطلاق النار مباشرة على رؤوسهم بمثابة استثناء مأساوي”.

ولفتت إلى أن قواتها تتعامل مع الجنود الأوكرانيين الذين أعلنوا استسلامهم للقوات الروسية، وفقاً لجميع متطلبات اتفاقية جنيف الخاصة بمعاملة أسرى الحرب.

إقرأ أيضا: روسيا تحذر “المرتزقة الأجانب” في أوكرانيا: لن تُعاملوا كأسرى حرب

وتداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي ووسائل إعلام، مؤخراً، مقاطع فيديو قالت روسيا إنها “تظهر جثث العسكريين الروس القتلى بعد استسلامهم للتو، ممددة على الأرض” .

واتهمت روسيا في وقت سابق، أوكرانيا بإعدام 39 موالياً لها في مدينة خيرسون.

وفي وقت سابق، تداولت وسائل التواصل الاجتماعي فيديو يظهر إعدام أحد عناصر قوات “فاغنر” الروسية بطريقة بشعة، على يد عناصر تابعين للفصيلة ذاتها، وذلك بتهمة الخيانة، وفقاً لما تم تداوله.

إقرأ أيضا: أوكرانيا تقصف المقر الرئيسي لمجموعة ” فاغنر” الروسية في لوغانسك

وتبادل الجانبان الروسي والأوكراني الاتهامات حول الجهة التي أعدمت العنصر يفغيني نوزهين (55 عاماً)، خاصة أنه انتقل إلى جانب القوات الأوكرانية في أيلول/سبتمبر الماضي.

http://لتصلك أحدث الأخبار يمكنك متابعة قناتنا على التلغرام

مدونات ذات صلة
- Advertisment -spot_img

الأكثر قراءة