الأربعاء, فبراير 8, 2023
spot_imgspot_imgspot_img
الرئيسيةالواجهة الرئيسيةروعة ياسين لـ"هاشتاغ": التعليقات المسيئة لا تصدر إلا عن مريض نفسي

روعة ياسين لـ”هاشتاغ”: التعليقات المسيئة لا تصدر إلا عن مريض نفسي

هاشتاغ _ نور قاسم

يعاني العديد من المشاهير في شتى المجالات من التعليقات المسيئة التي تزخر بها صفحات “السوشيال ميديا”.

ويشمل ذلك المشاهير في حقول الفن والسياسة وغيرهم ممن أضحوا على تماس مباشر مع كافة الشرائح من الناس بمختلف ثقافاتهم وتوجهاتهم وأعمارهم، فيضطرون إلى تحمل قراءة التعليقات المسيئة إليهم بشكل مباشر، في حين أن بعضهم الآخر لا يتحمل ويمكن أن يرد الاساءة بإساءة أكبر عبر التعليق! .

الفنانة السورية روعة ياسين قالت في حديث خاص ل”هاشتاغ” إن التعليقات السلبية في قمة “البشاعة” سواء أكانت مسبات أو إهانة أو تجريح ، ولا تصدر إلا عن مريض نفسي.

وأضافت روعة أنه “على من يريد التعبير عن رأيه فليعبر بطريقة سوية دون إيذاء الآخر ففي، لأن الفنانين ليسوا أصناما، وإنما بشر ولديهم مشاعر”.

كما لفتت ياسين إلى أنها تتبع أسلوب “التطنيش” مع أي تعليق جارح متجاوزةً إياه.

وعن رأيها بالفنانين الذين يلجؤون إلى الرد على إساءة المتابعين لهم بأسلوب سلبي أيضاً، قالت ياسين إن البعض طبيعته عصبية ويُستفَز بسرعة وليس لديه القدرة على ضبط النفس أمام أي كلام مسيء.

وأضافت بأن بعض المتابعين لديهم أسلوب استفزازي جداً وغير قابل للتحمل.

وبالنسبة لها فإنه في حال حاول أحد استفزازها يمكن أن ترد أو لا ترد على المسيء حسب الحالة المزاجية حينها.

إساءة مدفوعة

بعض الفنانين يعتبرون أن التعليقات المسيئة بحقهم مدفوعة من قبل البعض ضدهم وهدفها الإساءة المتعمدة والنيل منهم عن سابق إصرار.

وهنا تشير روعة ياسين إلى أن هذا الأمر غير مستبعَد، فربما يوجد حاقد على شخص ما فيرسل له من يسيء إليه في التعليقات.

وبيّنت ياسين بأنها ليست من هواة السوشيال ميديا، وغير فعّالة على صفحاتها في الفيسبوك والإنستغرام بشكل كبير، وعدّت أن الخصوصية والاستمتاع بكل لحظة في الحياة مع الأصدقاء والأهل أهم بكثير من اللجوء إلى حالة تصوير كل مكان ذهبَت إليه أو عرض التفاصيل الحياتية على السوشيال ميديا.

الممثلة السورية علقت على قلة تفاعلها على السوشال ميديا بالقول إنه لا يشعرها بابتعاد متابعيها عنها، ففي كثير من الأحيان تصل إليها الرسائل من المتابعين، يعبرون لها عن محبتهم وحرصهم على متابعة أعمالها حسب تعبيرها.

جوان خضر: سقوط الهالة

الفنان السوري جوان خضر وافق على حديث روعة، حيث قال ل”هاشتاغ” بأن للفنان إجمالاً هالته، والسوشيال ميديا جردته من هذه “الهالة”.

لافتاً إلى أن الذين يشاركون يومياتهم مع الآخرين ليسوا بالضرورة مخطئين “ففي النهاية كل شخص حر في أسلوب حياته” .

ورأى خضر أن “احترام الخصوصية أهم، فليس بالضرورة أن يشاهد الجميع أين كان فلان ومع من وماذا أكل وشرب، أو كيف يعيش حياته، فكل هذه الأمور لا تهم الجمهور” حسب تعبيره .

وحول لجوء بعض الفنانين إلى أسلوب إثارة الجدل، سواء من خلال التصريحات أو التعليقات عبر السوشيال ميديا قال جوان “لا أحبذ هذه الطريقة، ولا يمكنني الحكم على من يقوممون بذلك بأن ما يفعلونه صحيح أو خاطئ، ففي الحياة كل شخص حر بتجربته وطريقة تعامله مع الأشياء.

ورداً على سؤال “هاشتاغ” حول حذره الشديد من التعامل مع السوشيال ميديا، وهل يمكن أن يفقده رصيده من المتابعين أو يقلل من حجم الفرص أمامه، قال خضر إن السوق ربما ينجَرّ للسوشيال ميديا وتالياً يمكن أن تضعف الفرص.

في حين أنه يوجد مقياس سيبقى موجودا وهو مدى استطاعة الممثل تطوير أدواته وفكره ، ومدى قدرته على أداء الشخصية، وفقا لقول الممثل السوري.

http://اي يمكن اجا هالمونديال لنطلع من جو الكآبة شوي

مدونات ذات صلة
- Advertisment -spot_img

الأكثر قراءة