الإثنين, يناير 30, 2023
spot_imgspot_imgspot_img
الرئيسيةالواجهة الرئيسيةصناعة العود السوري والعزف عليه.. ضمن قائمة اليونسكو الجديدة للتراث

صناعة العود السوري والعزف عليه.. ضمن قائمة اليونسكو الجديدة للتراث

أعلنت منظمة اليونسكو، الخميس، “الإضافات الجديدة” على قائمة التراث العالمي غير المادي، التي ضمت مجموعة من “العناصر العربية”

وذلك خلال الاجتماع السابع عشر للجنة المعنية بالمنظمة، الذي افتتح الاثنين بالرباط.

العود السوري

وضمت القائمة مجموعة من الأمور، التي تعود لدول عربية ومنها، صناعة العود السوري والعزف عليه، حيث تم إدراج صناعة الأعواد الموسيقية والعزف عليها، كأحد عناصر التراث العالمي غير المادي في سوريا.

ويتكون العود من صندوق صوت على شكل كمثرى، مصنوع من خشب الجوز أو الورد أو الحور أو الأبنوس أو خشب المشمش.

التلي في الإمارات

كما ضمت الإضافات الجديدة، التلي في الإمارات، الذي يعد حرفة نسيج يدوي تقليدي، تتميز بألوانها الزاهية وتصميماتها الجميلة.

وهي أحد مكونات التراث الثقافي في دولة الإمارات العربية المتحدة، وفق تعريف هيئة أبوظبي للثقافة.

يستخدم التلي في تزيين جميع أنواع الملابس النسائية.

في حين تتم حياكته بلفّ وتضفير خيوط مختلفة مع بعضها، في “جديلة” تصنع شريطاً طويلاً ورفيعاً.

ويكون منسوجاً وموشى بتصميمات زخرفية جميلة ومطرزة.

الخنجر العماني

ومن ضمن القائمة أيضاً الخنجر العماني، الذي يعد جزءاً من اللباس التقليدي الذي يرتديه الرجال في عُمان خلال المناسبات الوطنية والدينية، والمناسبات الخاصة.

الحداء وزراعة النخيل

كما أدرجت اليونسكو الحداء ضمن القائمة، وهو تقليد شفهي للنداء على قطعان الإبل.

وهذا التعبير الإيقاعي مستوحى من الأشعار، متداول في كل من الإمارات والسعودية وعُمان.

بالإضافة إلى، “المعرفة والتقاليد” المرتبطة بزراعة النخيل في مجموعة من الدول العربية، شملت الإمارات، والسعودية، والبحرين، ومصر، والعراق، وغيرها.

رحلة العائلة المقدسة

ومن الإضافات الجديدة، الاحتفالات المصاحبة لرحلة العائلة المقدسة من بيت لحم إلى مصر.

وذلك هرباً من اضطهاد الملك هيرودس، ويتم إحياء هذه الذكرى من خلال مهرجانين يشارك فيهما المصريون بأعداد كبيرة.

المنوعات الغذائية

وكان للمصنوعات الغذائية حصة في القائمة، ومنها، المنسف في الأردن، وهو وليمة احتفالية ومعاني اجتماعية وثقافية.

كما أدرجت الهريسة التي تعتبر عنصر هويّة لتراث الطهي الوطني في تونس، بالإضافة إلى البن الخولاني من السعودية.

الراي الجزائرية

في حين أدرجت اليونسكو موسيقى الراي الجزائرية، على قائمة التراث غير المادي، لارتباطها بتراث وتاريخ البلاد، ولما لها من أهمية في مجال الفن بالعالم العربي.

http://لتصلك أحدث الأخبار يمكنك متابعة قناتنا على التلغرام

مدونات ذات صلة
- Advertisment -spot_img

الأكثر قراءة