الإثنين, يناير 30, 2023
spot_imgspot_imgspot_img
الرئيسيةرياضةإيقاف مدرب إنجليزي 18 شهراً بسبب العنصرية ضد لاعبيه

إيقاف مدرب إنجليزي 18 شهراً بسبب العنصرية ضد لاعبيه

قرّر الاتحاد الإنجليزي لكرة القدم إيقاف “جون يمز” المدرب السابق لفريق كرولي تاون، وحرمانه من ممارسة أي نشاط في كرة القدم لمدة 18 شهراً، بعد إدانته بتوجيه إهانات عنصرية للاعبيه.

تعامل عنصري

وذكرت صحيفة “ديلي ميل” البريطانية، أن يمز أُدين بـ11 تهمة تتعلق بالتعامل العنصري مع لاعبي كرولي تاون، في الموسم الماضي 2021-2022.

وأشارت الصحيفة إلى أن المدرب البالغ من العمر 63 عاماً، نال أطول عقوبة يتم فرضها من قبل الاتحاد الإنجليزي بسبب “انتهاكات عنصرية”، وفقاً لموقع الجزيرة نت.

انتهاكات جسيمة

وفتح الاتحاد الإنجليزي تحقيقاً بحق يمز، بعد الشكوى التي تقدم بها عدد من لاعبي كرولي تاون في نيسان/أبريل 2022، اتهموه فيها بتوجيه عبارات عنصرية.

وعلى الفور قررت إدارة النادي، الذي ينافس حالياً في دوري الدرجة الثالثة الإنجليزي، ويحتل المركز الـ20، إيقاف يمز عن العمل ومن ثم إقالته.

وفي ذلك الوقت، وجه الاتحاد الإنجليزي للمدرب 16 تهمة تتعلق بانتهاكات عنصرية “جسيمة”. يتعلق بعضها بالإشارة إلى العِرق واللون والجنسية والدين أو المعتقد.

أسماء عنصرية

وأقر المدرب الإنجليزي بتهمة واحدة، بينما نفى 15 منها.. في وقت أدانته لجنة مستقلة مكونة من 3 أشخاص بارتكاب 11 منها.

ووقع 7 لاعبين من كرولي تاون، ضحايا لانتهاكات يمز العنصرية، حيث كان المدرب يناديهم بأسماء “انتحاري” و”إرهابي”.

بالإضافة إلى ذلك أطلق يمز كلمة “كاري مانشر” على اللاعبين القادمين من القارة الآسيوية.. و”محارب الزولو” على أصحاب الأصول الأفريقية، كما أطلق لقب “مفجر انتحاري” على أحد اللاعبين الشباب.

وتم تبرئة يمز من تصرف وحيد، وهو إجبار اللاعبين السود على تغيير ملابسهم في غرف منفصلة عن باقي زملائهم. وهي تهمة سحبها الاتحاد الإنجليزي في وقت لاحق.

ترحيب كبير

في هذه الأثناء، لاقى هذا القرار ترحيباً كبيراً من اتحاد اللاعبين المحترفين، كما أشاد جيسون لي، المدير التنفيذي الأول للنقابة، بشجاعة اللاعبين الذين قدموا الشكوى بحق مدربهم.

وقال: “يتطلب الإبلاغ عن هذا النوع من القضايا شجاعة كبيرة، عندما اتخذ اللاعبون هذا القرار، فمن المحتمل أنهم فكروا فيه كثيراً”.

الشعور بالثقة

وأضاف: “أستطيع القول إنهم طرحوا العديد من التساؤلات، ماذا يعني تقديم هذه الشكوى لمستقبلي في النادي؟.

هل سيؤثر ذلك على مسيرتي المهنية؟، إنه أمر صعب بالنسبة للاعبين”.

وعلّق “لي” على القرار بالقول: “هذا يشير إلى أهمية أن يشعر اللاعبون بالثقة في أنه سيتم تصديقهم.. والاستماع إليهم ودعمهم”.

لتصلك أحدث الأخبار يمكنك متابعة قناتنا على التلغرام
مدونات ذات صلة
- Advertisment -spot_img

الأكثر قراءة