الخميس, فبراير 2, 2023
spot_imgspot_imgspot_img
الرئيسيةأخبارغوتيرش يدعو للاستثمار في مشاريع التعافي المبكر بسوريا

غوتيرش يدعو للاستثمار في مشاريع التعافي المبكر بسوريا

دعا الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيرش، إلى توسيع وصول المساعدات الإنسانية لسوريا، من خلال آلية المساعدات عبر الحدود، وزيادة الاستثمار في مشاريع الإنعاش المبكر.

ونقل المتحدث باسم الأمين العام ستيفان دوجاريك عن غوتيرش قوله: “يجب توسيع وصول المساعدات الإنسانية في سوريا، من خلال العمليات عبر الحدود لتقديم المساعدات الإنسانية عبر خطوط الاتصال، ويجب تكثيف الأنشطة الإنسانية من خلال الاستثمار في مشاريع الإنعاش المبكر” بحسب مانقلته وكالة نوفوستي الروسيّة.

كما يعمل نظام التسليم المبسط للإمدادات الإنسانية والطبية إلى سوريا من الدول المجاورة بشكل أساسي عبر المعابر الحدودية منذ عام 2014، وتُجدد هذه الآلية سنوياً.

وفي إطار الآلية، كان يحق للوكالات الإنسانية التابعة للأمم المتحدة وشركائها في البداية استخدام الطرق عبر خطوط المواجهة وأربعة نقاط تفتيش حدودية، (باب السلام، وباب الهوى على حد سواء على الحدود السورية التركية، واليعربية على الحدود مع العراق، والرمثا على الحدود مع الأردن).

كما تلقّى الأمين العام للأمم المتحدة إحاطة بموافقة مجلس الأمن على تمديد مفاعيل القرار 2642 الخاص بإدخال المساعدات من تركيا إلى شمال غربي سوريا عبر معبر باب الهوى الحدودي لستة أشهر إضافية.

وسبق لوزير الخارجية السورية فيصل المقداد، في أيلول/ سبتمبر الماضي،أن ناقش أثناء لقائه على هامش اجتماعات الجمعية العامة مع الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيرش، مسألة مشاريع التعافي المبكر.

وفي هذا الإطار، تعهّد غوتيرش حينها بالعمل على ضمان تمويل تلك المشاريع وخاصة الكهرباء، التي تعد من أهم القطاعات الحيوية، وأنه سيواصل العمل مع الدول المعنية بهذا الشأن، بحسب مانقلته الوكالة السورية للأنباء “سانا”.

لتصلك أحدث الأخبار يمكنك متابعة قناتنا على التلغرام
مدونات ذات صلة
- Advertisment -spot_img

الأكثر قراءة