الأربعاء, فبراير 8, 2023
spot_imgspot_imgspot_img
الرئيسيةالواجهة الرئيسيةالسعودية ومصر ترفضان أي تهديد بعمليات عسكرية على الأراضي السورية

السعودية ومصر ترفضان أي تهديد بعمليات عسكرية على الأراضي السورية

أعلنت كل من السعودية ومصر اليوم الخميس، دعم الحل السياسي في سوريا وفق القرار 2254، ورفض أي تهديدات بعمليات عسكرية على الأراضي السورية.

جاء ذلك في بيان مشترك صادر عن لجنة المتابعة والتشاور السياسي التي عقدت برئاسة وزير الخارجية السعودي فيصل بن فرحان، مع نظيره المصري سامح شكري، بالعاصمة السعودية الرياض.

وقال البيان المشترك، إن “البلدين شددا على رفضهما لأي تهديدات بعمليات عسكرية تمس الأراضي السورية، وتروّع الشعب السوري”.

إقرأ أيضا: تصعيد جديد من أردوغان: سنواصل الحرب في سوريا وسنبدأ بتدمير الموارد والبنى التحتية

وأضاف البيان أن “الطرفين اتفقا على ضرورة دعم الحفاظ على استقلال سوريا ووحدة أراضيها”.

كما أشار إلى ضرورة مكافحة الإرهاب، وعودة اللاجئين والنازحين، والتوصل لحل سياسي للأزمة القائمة وفقاً لقرار مجلس الأمن رقم 2254.

وأكد البيان على “دعم جهود مبعوث الأمم المتحدة لدفع العملية السياسية في سوريا”.

مشيراً إلى “ضرورة المضي قدماً في العملية السياسية بمفاوضات سورية – سورية تحت رعاية مبعوث الأمم المتحدة لسوريا لوضع إطار لحل سياسي ومعالجة الأوضاع الإنسانية المتردية”.

ويأتي البيان في ظل خطوات اتخذتها تركيا للتقارب مع دمشق، بعد عقد لقاء في موسكو الشهر الفائت.

وجمع اللقاء وزراء الدفاع في تركيا وروسيا وسوريا.

وجاء البيان وسط أنباء تتحدث عن عقد لقاء قريب بين وزير خارجية سوريا فيصل المقداد، ونظيره التركي مولود جاويش أغلو.

http://لتصلك أحدث الأخبار يمكنك متابعة قناتنا على التلغرام

مدونات ذات صلة
- Advertisment -spot_img

الأكثر قراءة