الخميس, فبراير 2, 2023
spot_imgspot_imgspot_img
الرئيسيةأخبار"المصالحة الروسي": إرهابيون في إدلب يحضرون لهجمات ضد مواقع سوريّة وروسية

“المصالحة الروسي”: إرهابيون في إدلب يحضرون لهجمات ضد مواقع سوريّة وروسية

أكد نائب رئيس مركز المصالحة الروسي بين الأطراف المتحاربة في سوريا، أوليغ إيغوروف، أمس الثلاثاء، استعداد إرهابيين في منطقة خفض التصعيد في محافظة إدلب السورية، لتنفيذ أعمال تخريبية وهجمات على مواقع لقوات الحكومة السورية والعسكريين الروس.

تصعيد وتعطيل

وقال إيغوروف للصحافيين، إن التحضيرات هدفها تصعيد الموقف وتعطيل تنفيذ بنود الاتفاقات الروسية – التركية، بشأن الحفاظ المشترك على نظام وقف إطلاق النار.

وأضاف أن هدف تحضير الفصائل المسلحة هجمات في سوريا، التصعيد وتعطيل تنفيذ بنود الاتفاقات بين روسيا وتركيا لوقف إطلاق النار.

كذلك، أكد أن “المسلحين يعتزمون بعد ذلك، نشر مقاطع فيديو على شبكات التواصل الاجتماعي، تُظهر دمار البنية التحتية المدنية بهدف اتهام القوات المسلحة الروسية والسورية، بشن ضربات عشوائية على الأراضي التي تسيطر عليها تلك الجماعات”.

رصد وعمليات

ورصد المركز الروسي للمصالحة في سوريا، في منتصف الشهر الجاري، عملية قصف واحدة من قبل “النصرة” في محافظة إدلب السورية.

كما قال المركز إن مسلحي تنظيم “جبهة النصرة” نفذوا عملية قصف واحدة في منطقة إدلب لخفض التصعيد شمال غربي سوريا.

وفي وقت سابق، أوضح نائب رئيس المركز الروسي للمصالحة أوليغ إيغوروف خلال إفادة صحافية. أنه “خلال اليوم الأخير سجلت في منطقة إدلب لخفض التصعيد عملية قصف واحدة من قبل جماعة جبهة النصرة”.

وأشار إلى أن قصف المسلحين بقذائف الهاون من برزة التحتاني على مواقع الجيش السوري في قرية نخشبة بمحافظة اللاذقية أسفر عن مقتل 3 جنود سوريين.

وتصعد “هيئة تحرير الشام” والفصائل المتحالفة معها من وتيرة هجماتها على نقاط الجيش السوري في إدلب وأرياف حلب واللاذقية.. في رسالة تقول فيها إنها ترفض المساعي التركية للتوصل إلى تسوية سياسية مع دمشق.

لتصلك أحدث الأخبار يمكنك متابعة قناتنا على التلغرام
مدونات ذات صلة
- Advertisment -spot_img

الأكثر قراءة