الأحد, مارس 26, 2023
spot_imgspot_imgspot_img
الرئيسيةأخباراستهداف قاعدة زليكان التركية في العراق بصواريخ غراد

استهداف قاعدة زليكان التركية في العراق بصواريخ غراد

أعلن جهاز مكافحة الإرهاب في إقليم كردستان العراق، اليوم الأربعاء، تعرض قاعدة زيلكان التركية التي تضم قوات تركية في محافظة نينوى، لقصف صاروخي.

وجاء في بيان جهاز مكافحة إرهاب إقليم كردستان العراق، أن “8 صواريخ وجهت إلى معسكر زيلكان بناحية بعشيقة التابعة لمحافظة نينوى والتي تضم القوات التركية”.

وأضاف البيان، بأنه “بحسب المعلومات الأولية سقط اثنان من الصواريخ داخل المعسكر، في حين سقطت الصواريخ الأخرى في أطرافه، دون أن تسفر عن خسائر بشرية”.

وبحسب شبكة “رووداو”، فقد تبنى “لواء أحرار العراق” الهجوم، وأكد أن “الوحدة الصاروخية للمقاومة الإسلامية استهدفت المعسكر بـ20 صاروخاً من نوع غراد”، مؤكداً أن عملياته ستستمر ولن تتوقف إلا بعد انسحاب القوات التركية.

20 صاروخ غراد

وأفادت وسائل إعلام عراقية باستهداف قاعدة زليكان العسكرية التركية في جبل بعشيقة في محافظة الموصل العراقية. بـ 20 صاروخ غراد من عيار 122 ملم.

وكان “لواء أحرار العراق” قد تبنى في 3 كانون الأول/ديسمبر العام الماضي، هجوماً صاروخياً على المعسكر ذاته.. إضافة إلى هجوم صاروخي آخر وقع في تشرين الأول/أكتوبر العام الماضي.

وتنفذ تركيا ضربات عسكرية على أراضي إقليم كردستان العراق. منذ عام 2015 لتضييق الخناق على فصائل كردية تعتبرها أنقرة “تنظيمات إرهابية”.

وتتعرض هذه القاعدة للقصف المتكرر بين الحين والآخر، ففي 25 آب/أغسطس الماضي. تم استهداف هذه القاعدة التركية في بعشيقة شرق نينوى التي يشغلها الجيش التركي بعدة صواريخ.

يُشار إلى أن الطائرات التركية تستهدف باستمرار أيضاً قرى ومناطق عراقية، حيث تركّزت الغارات التركية في 20 تموز/يوليو الماضي على مصيف برخ في محافظة دهوك، ما أدى إلى مقتل عددٍ من المدنيين وإصابة العشرات.

كما وجه العراق في 23 تموز/يوليو شكوى إلى مجلس الأمن الدولي، طالب فيها بعقد جلسة طارئة بشأن الاعتداءات التركية.

وكان الرئيس العراقي عبد اللطيف رشيد، قد تحدث في السابق عن الانتهاكات التركية. معتبراً أن اختراق حدوده يحرج حكومتي بغداد وأربيل، مؤكداً أن وجود تركيا على أراضي العراق مرفوض.

لتصلك أحدث الأخبار يمكنك متابعة قناتنا على التلغرام
مدونات ذات صلة
- Advertisment -spot_img

الأكثر قراءة