الثلاثاء, يوليو 5, 2022
spot_imgspot_imgspot_img
الرئيسيةأخبارالاتحاد العربي لكرة السلة يغرّم المنتخب السوري بـ 10 آلاف دولار لانسحابه...

الاتحاد العربي لكرة السلة يغرّم المنتخب السوري بـ 10 آلاف دولار لانسحابه من البطولة العربية

أكد رئيس الاتحاد العربي لكرة السلة إسماعيل القرقاوي، عن فرض غرامة مالية على المنتخب السوري لكرة السلة قدرها 10 آلاف دولار، وحرمانه من المشاركة في البطولات المقبلة حتى دفع الغرامة.
جاء ذلك بسبب إعلان الاتحاد السوري لكرة السلة، انسحاب المنتخب بعد ساعات من سحب قرعة البطولة العربية رقم 24، المقامة حالياً على نادي النصر في دبي، التي استهلت في الثامن من الشهر الجاري، ويسدل الستار عليها بعد غدٍ.
وقال القرقاوي، وهو رئيس الاتحاد الإماراتي أيضاً، لموقع “الإمارات اليوم”، إن “مجلس إدارة الاتحاد العربي سيجتمع غداً، للبت في موضوع المنتخبات التي انسحبت من المشاركة في البطولة الحالية، بعد تأكيد اتحادات بلادها المشاركة، وهما المنتخبان السوري والمغربي”.
وأضاف أن “اللوائح واضحة بشأن المنتخبات التي تعتذر بعد إرسال موافقة نهائية على المشاركة، وهي فرض غرامة مالية لا تقل عن 10 آلاف دولار، ستطول بالتأكيد المنتخب السوري، مع حرمانه من المشاركة في البطولات المقبلة حتى تسديد الغرامة، أما المنتخب المغربي الذي اعتذر في اللحظات الأخيرة جراء إصابة لاعبيه بـ (كورونا)، فاتحاد بلاده مطالب بتقديم أوراق رسمية، تثبت فعلاً إصابة اللاعبين بالفيروس حتى يتجنب العقوبة”.
وأوضح أن “قرار الانسحاب في اللحظات الأخيرة، جاء مفاجئاً لنا، وبأعذار غير مبررة من وجهة نظري، إذ إن الخاسر الأكبر هو جمهور الجالية السورية الكبير والعاشق لكرة السلة الموجود في الإمارات، وإهدار المنتخب السوري وجهازه الفني الجديد فرصة خوض مباريات قوية، تمثل محطة إعداد قبل التوجه إلى المشاركة في البطولة الآسيوية المؤهلة إلى كأس العالم 2023”.
وكان الاتحاد السوري لكرة السلة أعلن في الرابع من الشهر الجاري عن إلغاء مشاركة المنتخب الأول في البطولة العربية، التي تستضيفها دبي، وقال الاتحاد في بيان عبر صفحته الرسمية إن سبب الإلغاء يكمن في (أهمية) استكمال تحضيرات المنتخب الأول للنافذة الثانية من تصفيات آسيا المؤهلة إلى كأس العالم 2023، والتي سيقابل فيها المنتخب السوري منتخبي إيران والبحرين يومي 24 و27 من شهر شباط الجاري.
من جانبها، أكدت مصادر مُقربة من اتحاد كرة السلة أن الانسحاب من المشاركة جاء نتيجة ضغوط من المكتب التنفيذي للاتحاد الرياضي العام، برئاسة فراس معلا، بسبب توقعات بتلقي المنتخب السوري خسائر قاسية حال مشاركته في البطولة.

وكان الاتحاد السوري لكرة السلة تعاقد مع المدرب الإسباني خافيير خواريز كريسبو، حيث انتظم لاعبو المنتخب في معسكر داخلي في مدينة الفيحاء الرياضية بدمشق تحت إشراف المدرب الجديد، وذلك بمعدل حصتين تدريبيتين يومياً.
يُذكر أن منتخب سورية يحتل حالياً المركز الثالث على سلم ترتيب المجموعة الرابعة في الدور الأول من تصفيات آسيا المؤهلة إلى كأس العالم 2023، برصيد نقطتين، متخلفا بفارق نقطتين عن إيران وكازاخستان صاحبتي المركزين الأول والثاني تتابعا.
مدونات ذات صلة
- Advertisment -spot_img

الأكثر قراءة