الرئيسية » 3 أيام للتخلص من آثار تسرب الفيول داخل محطة التوليد و15 يوماً لمياه البحر
أخبار سوريا

3 أيام للتخلص من آثار تسرب الفيول داخل محطة التوليد و15 يوماً لمياه البحر

متابعة لحادثة تسرب الفيول من أحد خزانات محطة توليد بانياس الحرارية ولملمة الآثار البيئية الجانبية التي خلفها وصول الفيول إلى البحر والشواطىء الشمالية وفي شوارع وساحات المحطة.

وضع محافظ طرطوس صفوان أبو سعدى خلال لقائه صباح اليوم أمس مدير عام مؤسسة توليد الكهرباء و إدارة محطة توليد بانياس والمعنيين فيها 10 ملايين ليرة بتصرف اللجنة التي شكلها برئاسة نائب المحافظ بسام حمود لمتابعة ومعالجة الآثار البيئية الناجمة عن التسرب النفطي المفاجىء من أحد خزانات الفيول الخمسة وحدد موعد 3 أيام للانتهاء من تلك الآثار والمخلفات التسرب داخل المحطة و15 يوماً للتسرب الواصل إلى مياه البخر كحد أقصى وأن كل الإمكانيات البشرية واللوجستية بتصرف اللجنة بشكل فوري ومباشر للتخلص من الآثار البيئية السلبية التي تسبب بها تسرب الفيول براً وبحراً.

وعرض المختصون من الحضور لطرائق المعالجة المثلى التي تعتمد على نبات القصب وأوراق الشجر وأكياس الخيش واليد العاملة على أن يتم توزيع العمل على مناطق يشرف على كل منها أحد المختصين.

بسام حمود نائب المحافظ أكد أن اللجنة باشرت العمل منذ اللحظة الأولى للملمة الآثار التي خلفها التسرب.

وأكد مدير عام مؤسسة التوزيع محمود رمضان أكد أن السيطرة على التسرب تم بنسبة 90 في المئة و”بزمن قياسي وخفف من حجم التسرب والتهويل المبالغ به على صفحات التواصل”.

بدوره، اشار عيسى صواف مدير عام محطة توليد بانياس إلى ان كمية التسرب الواصل لمياه البحر لا تتجاوز 4 أطنان من الفيول خلافاً لما أشار إليه مدير موانىء بانياس الذي أكد ان الفيول ظهر على مسافة كيلومتر داخل البحر في بعض المناطق.

ولفت مدير بيئة طرطوس إلى أن التلوث تركز في منطقتي عرب الملك شمالاً وبعض شواطىء اللاذقية.

لمتابعة المزيد من الأخبار انضموا إلى قناتنا على التلغرام https://t.me/hashtagsy

تصنيفات

تابعونا على فيسبوك