السبت, يونيو 15, 2024
HashtagSyria
- إعلان -spot_img

الأكثر قراءة

الرئيسيةسورياالأطفال ضحية لخيم النزوح من جديد

الأطفال ضحية لخيم النزوح من جديد

توفي طفلان سوريان بعد أن أتت النيران على إحدى خيم المهجرين السوريين في مخيم الزعتري اليوم في مشهد يتكرر دائما داخل المخيم الذي يعاني القاطنون فيه الأمرين جراء افتقاده لأبسط متطلبات الحياة الإنسانية.

حيث إن طفلا سوريا يبلغ من العمر عاما واحدا وشقيقته التي تبلغ من العمر عامين ونصف العام توفيا وأصيب ثلاثة من أفراد عائلتهما هم الأب والأم وشقيقتهما البالغة أربعة أعوام بحروق شديدة جراء حريق شب في خيمتهم في مخيم الزعتري في على مقربة من الحدود السورية.

حيث صرح مدير مستشفى في المنطقة أن جثة الطفلين وصلتا إلى المستشفى وهي في حالة تفحم في حين يعاني الوالدان والبنت الأخرى من حروق في معظم أنحاء الجسم وحالتهم سيئة جدا .

ويواجه المهجرون السوريون الذين اضطروا لترك مناطقهم في سورية جراء ارهاب واجرام التنظيمات المسلحة ظروفا مأساوية في مخيم الزعتري الذي يصفه المراقبون والمهجرون انفسهم بـ “السجن الضخم” حيث يفتقر لأدنى المقومات الصحية والخدمات الإنسانية بالإضافة إلى تدهور الحالة النفسية للموجودين فيه في ظل الاستغلال والحصار الذي تفرضه السلطات الأردنية عليهم داخل حدود المخيم.

الجدير بالذكر بأن مخيم الزعتري قد شهد حوادث مماثلة كان ابرزها احتراق 35 خيمة داخله العام الماضي دون وقوع إصابات خطرة.

يذكر بأن الحكومة السورية دعت المواطنين الذين غادروا البلاد للعودة وتعهدت بتأمين كل مستلزمات حياتهم الكريمة سواء في بيوتهم أو في أماكن الاقامة المؤقتة ما دفع بالكثيرين منهم للعودة إلى أرض الوطن.

مقالات ذات صلة