الخميس, يونيو 30, 2022
spot_imgspot_imgspot_img
الرئيسيةأخبارالحرس الثوري الإيراني يتبنى ويتوعد: "رد حاسم عند تكرار أي عمل شرير"

الحرس الثوري الإيراني يتبنى ويتوعد: “رد حاسم عند تكرار أي عمل شرير”

أعلن الحرس الثوري الإيراني مسؤوليته عن الهجوم الذي استهدف عاصمة إقليم كردستان العراق، أربيل، وتوعد برد حاسم ومدمر، عند تكرار أي “عمل شرير”.

وقال الحرس الثوري في بيان نشرته وكالة أنباء فارس الإيرانية: “بعد الجرائم الأخيرة التي ارتكبها الكيان الصهيوني والإعلان السابق عن أن جرائم وشرور هذا النظام المشؤوم لن تمر دون رد، تم مساء أمس استهداف “المركز الاستراتيجي للتآمر والشر الصهيوني” بصواريخ قوية ونقطوية تابعة للحرس الثوري”. حسب البيان الذي أصدرته “العلاقات العامة لحرس الثورة الإسلامية”.

وفي إشارة ضمنية إلى اغتيال اثنين من قادته قبل أيام في سورية، قال البيان: “مرة أخرى نحذر الكيان الصهيوني الإجرامي من أن تكرار أي أعمال شريرة سيواجه بردود فعل قاسية وحاسمة ومدمرة”.

وأضاف البيان الذي نشرته قناة “العالم” أيضاً: “نؤكد للشعب الإيراني العظيم أن أمن وسلام الوطن الإسلامي هو الخط الأحمر للقوات المسلحة للجمهورية الإسلامية الايرانية والتي لن تسمح لأحد بتهديده أو الهجوم عليه”.

وكان موقع القناة الإيرانية نقل عن مصدر مطلع أن “الهجوم الصاروخي استهدف وأصاب مراكز خفية للموساد الإسرائيلي، ولم يستهدف المراكز التابعة لأميركا أو التابعة لأربيل في منطقة كردستان”.

وكانت السلطات في إقليم كردستان العراق، أعلنت أن هجوماً بصواريخ بالستية استهدف فجر الأحد القنصلية الأمريكية في أربيل، وهي قيد الإنشاء، بـ 12 صاروخاً.

وذكرت وكالات أنباء أن قناة “كردستان 24” القريبة من القنصلية أصيبت أيضاً دون ورود معلومات عن ضحايا.

لتصلك أحدث الأخبار يمكنك متابعة قناتنا على التلغرام

مدونات ذات صلة
- Advertisment -spot_img

الأكثر قراءة